5 أشجار تنمو بسرعة كبيرة (1)

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

لقد انتهيتم من بناء منزل وترغبون في أن يكون لديكم حديقة جميلة أو بعض الخصوصية. ولا تريدون الإنتظار لسنوات لكي تستطيعوا التشمّس بهدوء بعيدًا عن الأنظار، إذ يستغرق انشاء حديقة من الأشجار والشجيرات عدة سنوات. إلا أنه يجب الإنتباه إلى الحجم الذي قد تبلغه الشجرة عندما يكتمل نموها، ويجب أخذ ذلك بعين الإعتبار أثناء شرائها لتفادي أية مشكلة. إليكم خمسة أشجار تنمو بسرعة.


شجرة الأوكالبتوس (الكينا)
freepik

إنها شجرة استرالية المنشأ. ولها عدة مزايا، أولها ودون شك السرعة التي تنمو فيها. من الممكن أن تنمو ما بين متر واحد ومترين في السنة إذا ما توفرت لها الظروف الملائمة. ومن الممكن أن يبلغ ارتفاعها مئة متر لذلك يجب آن تولوها عناية خاصة في حال كنتم لا ترغبون بأن تصبح عملاقة. أنها تقاوم النار: وهذه ميزة مهمة خاصة في المناطق التي تشهد ارتفاعًا شديدًا في درجات الحرارة. تناسبها الشمس والتربة الجديدة الخصبة.

شجرة الصفصاف
freepik

لهذه الشجرة عدة اشكال: الصفصاف الدائري، المتفرّع، والمتهدّل. ولكن الامر المثير للإهتمام، حين نرغب في هذا النوع من الأشجار، هو نموها لأنه يتراوح ما بين متر واحد ومترين في السنة. قد يبلغ طول الصفصاف المتهدّل، مثلًا، ما بين 15و 20م. وخلال فترة قصيرة سوف تحصلون على شجرة جميلة تزين حديقتكم وتوفر مساحة كبيرة من الظل. بإمكانكم زراعة فسائل الصفصاف بسهولة بسبب قدرة هذه الشجرة الاستثنائية على التجذّر. ولا تتطلب سوى القليل من العناية. تستخدم في صناعة السلال والدواء ! قد تستغربون هذا الأمر، ولكن لحائها يدخل في تركيبة الأسبيرين الذي نعرفه جميعًا.

شجرة الجاكرندا Jacaranda
freepik

تسمى كذلك جاكرندا ميموزية الأوراق، وهي تعطي أزهاراً عنقودية زرقاء جميلة جدًا، تتحول إلى بنفسجية أحيانًا، ما بين شهري أيار/مايو وأيلول/ سبتمبر. وتسمى أيضًا شجرة المحار لأن ثمارها تشبه شكل المحار مع قشرته ذات اللون العسلي. نجد هذه الشجرة عادة على سواحل المحيطات والبحر الابيض المتوسط. وهي تحب أشعة الشمس كثيرًا. تحتاج إلى القليل من العناية، وهي شبه ريفية، وتتميز بنموها السريع.

شجرة الكاتالبا catalpa

إن الكاتالبا شجرة ريفية مناسبة لجميع المناطق، ولكن هذه ليست ميزتها الوحيدة، فهي تنتج أزهاراً بيضاء جميلة جدًا بين فصلي الربيع والخريف مما يعطيها مظهرًا جماليًا لا يضاهى. مصدرها جنوب الولايات المتحدة. لها جذع قصير إلى حد ما وشكلها متفرّع. ويطلق عليها اسم شجرة الفول لأن ثمارها تشبه هذا النوع من البقوليات. تنمو بشكل جيد في جميع أنواع التربة، وبالتالي زراعتها ليست معقدة، ولكنها تنمو بسرعة كبيرة، وتصبح كبيرة الحجم خلال بضع سنوات. توفر أوراقها الكبيرة والصغيرة مساحة جميلة من الظل، قد تصل بسهولة إلى 15م على امتداد مماثل. وكذلك لا تحتاج سوى القليل من العناية. إنها الشجرة المثالية للحدائق وهي من الأشجار التي تنمو بسرعة.

شجرة الصنوبر الياباني Larix kaempferi

تنتمي هذه الشجرة الأنيقة جدًا الى الفصيلة الصنوبرية. وهي ذات أوراق متساقطة جميلة جدًا ومميزة. في الخريف يصبح لونها ذهبياً مما يجعلها ملفتة للنظر. بالامكان زراعتها في كل الظروف المناخية تقريبًا، على الرغم من أننا نجدها أكثر في المناطق الجبلية. لها ميزة أساسية وهي انها تعيش مئات السنين. إنها تنمو بسرعة كبيرة لأنها من اللحظة التي تزرع فيها تبدأ بالنمو بمعدل متر واحد في السنة. ومع مرور الوقت يتباطأ هذا النمو. إن الصعوبة الوحيدة تكمن في زرعها، إذ بسبب تجذرها العميق يجب الإنتباه إلى طريقة غرسها لكي تتكيف مع التربة بشكل جيد.

اقرؤوا الجزء الثاني من المقالة: 5 أشجار أخرى جميلة جداً وتنمو بسرعة فائقة (2)

الاختصاصية غنى عبد الرضا

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More