لماذا يجب أن ننقع البذور والمكسرات النيئة قبل أن نأكلها ؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

نقع البذور:

أول جواب يتبادر إلى الذهن هو أن البذور والمكسرات تحتوي مواد كابحة للأنزيمات تتداخل مع عملية الهضم وتعرقل قدرة الجسم على امتصاص بعض المواد المغذية.

درس العديد من العلماء هذه الظاهرة وأعلن بعضهم أن حتى عملية الهضم لا تتلف شيئاً من هذه المواد الكابحة، ومن هنا ضرورة نقع البذور والمكسرات لتحدّ من تأثير هذه المواد قبل استهلاكها.

هذه المواد الكابحة موجودة لتحفظ قوة الحياة في البذور والمكسرات حتى يتسنى لها الوجود في وسط مشجع على النمو. أمطار الربيع ترّطب هذه البذور وتلغي هذه المواد الكابحة مما يسمح للبذرة بالنمو والتحول إلى نبتة.

على كل حال، سواء كانت هذه المواد الكابحة تؤثر على عملية الهضم أم لا، هناك دافع قوي لنقع البذور والمكسرات قبل أن نأكلها. بالفعل، كما يحدث بتأثير المطر، من اللحظة التي تتخلص فيها من المواد الكابحة، ترتفع قيمتها الغذائية بشكل كبير، فهي تمر من المرحلة النائمة إلى المرحلة الحية. في نفس الوقت الذي تتضاعف فيه المواد المغذية، ترتفع القدرة على هضمها. تتضاعف كمية البروتينات في أغلب البذور والمكسرات عندما تتنبت ( أو تتفعل عملية التنبيت ) ويرتفع بشكل ملموس محتواها من الفيتامينات والمعادن التي يمتصها الجسم.

تابعوا أيضا: كم من الوقت يجب أن ننقع البذور والمكسرات قبل أن نأكلها ؟

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More