شهر ولادتكم يخبركم عن صحتكم وصحة أولادكم بحسب دراسة علمية قامت بها جامعة كولومبيا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

لسنا كلنا متساوين تجاه المرض. إذا كانت طريقة حياتنا تؤثر على صحتنا، فكل شخص لديه ما نسميه رصيد الصحة. هذا الرصيد يختلف بين شخص وآخر. نحن لسنا كلنا معرضين لنفس أنواع الأمراض. البعض لديه مشاكل في المعدة بينما البعض الآخر معرض أكثر للأمراض الرئوية. ليس لدينا نفس جهاز المناعة كلنا وإذا كان البعض لا يمرض أبداً، فالبعض الآخر يعاني من الزكام والأنفلونزا طوال الشتاء…هذا ليس عدلاً ولكن هذا موجود. هناك أيضاً الاستعداد الوراثي. الكثير من العلماء يتفقون على أن السرطان على الأغلب من أصل وراثي.

والآن عليكم أن تعرفوا أن شهر ولادتكم يمكن أن ينبئكم عن الأمراض التي يمكن أن تصابوا بها أنتم أو أولادكم في المستقبل. فقد وضع العلماء في جامعة كولومبيا في نيويورك ألغوريتم يسمح بتحديد أي مرض أنتم معرضون للإصابة به بحسب شهر ولادتكم. إذا بدا لكم هذا جنونياً من الوهلة الأولى، فاعلموا أن الدراسة أُعدت بعد متابعة أكثر من 1,7 مليون مريض يسكنون في نيويورك وتمت متابعتهم بين عامي 1985 و2013 في المركز الطبي التابع لجامعة كولومبيا. قام الباحثون في الجامعة بدراسة الارتباط بين أشهر ولادتهم والأمراض التي يعانون منه ووضعوا رسماً بيانياً على أساسه.

كيف يمكن أن يحدث هذا ؟

يقال غالباً إنه علينا أن نكون على احتكاك مع البكتيريا والميكروبات كي نحفز جهاز المناعة. البيئة الشديدة التعقيم ليست جيدة بالنسبة لنا. عندما نولد في وقت معين من السنة، يكون جسمنا في احتكاك مع بعض العناصر التي تميز هذه الفترة من السنة. نحن نكتسب لذلك قدرات مناعية ضد الأمراض التي تتعلق بهذه الفترات على حساب الفترات التي لم نولد فيها. يتنشط جهازنا المناعي بشكل خاص خلال طفولتنا، وهذا يمكن أن يشرح هذه الظاهرة. لكن يجب أن لا نعتقد أنها المعيار الوحيد الذي يجب أن نحسب حسابه…

يقول أحد المسؤولين عن الدراسة Nicholas Tatonetti :” هذه المعطيات تساعد العلماء على اكتشاف عوامل خطر جديدة للأمراض. من المهم أن لا تجعلنا هذه النتائج عصبيين، لأننا حتى لو وجدنا علاقة مهمة، فإن عامل الخطر الإجمالي للمرض ليس عالياً. عامل الخطر المرتبط بشهر الولادة هو منخفض نسبياً عندما نقارنه بعوامل أخرى مؤثرة مثل الريجيم والتمرين “

هكذا نعرف أن الأشخاص المولودين في شهري مارس/ آذار وأبريل/ نيسان معرضين أكثر لأمراض القلب والشرايين مثلاً. في المقابل، شهرا أكتوبر/ ت١ ويوليو/ تموز هما شهرا الربو. أبريل/ نيسان هو شهر الذبحات الصدرية ويناير/ ك٢ هو شهر ارتفاع ضغط الدم.

هل أنتم متفقون مع هذه الدراسة ؟ لاحظوا شهر ميلادكم وميلاد معارفكم وشاركونا إياها لنتأكد من النتائج. شاركوا مع معارفكم لكي ينتبهوا ويتأكدوا أيضاً.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More