أحب أن يكون طعامي صحياً. ولكن ماذا آكل عند الفطور الصباحي ؟

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

ماذا آكل عند الفطور الصباحي : يوم نموذجي للبدء بتناول الغذاء الصحيّ

في الصباح (بين الساعة السابعة والثامنة): زهورات / شاي أخضر

قد تسألون : “أين هو الطعام؟”
ربما لا تعلمون ذلك ولكن من الناحية الفيزيولوجيّة جسمنا لا يتحمّل الأكل في الصباح.
في الواقع اعتاد أجدادنا أن يأكلوا وجبتهم الأولى عند الظهر تقريبًا.
وبالتالي تفهمون سخافة وجبة الفطور التي هي من اختراع مجتمعنا الإستهلاكي استجابةً للروتين “من العمل إلى البيت ومن البيت إلى العمل”.

قد يقولون لكم : يجب أن تأكلوا في الصباح لكي تكونوا منتجين في العمل!

اعلموا أن جسمنا ليس بحاجة إلى أن يأكل في الصباح. شخصياً أنا أتناول وجبتي الأولى في حوالى الساعة العاشرة صباحًا. أقترح عليكم أن تجرّبوا الصوم المتقطّع الذي يقتصر على تناول الطعام في أكثر وقت متأخر ممكن من الصباح.
يسمح تناول زهورات الأعشاب في الصباح عند الاستيقاظ من النوم والصوم بعد ذلك، بتنظيف الجسم بعمق وهذا الأمر يفيدكم جدًا.

بين الساعة التاسعة والعاشرة صباحًا: وجبة صباحيّة خفيفة
طعام حيّ من الموز والمكسّرات

  • موزتان (أو فاكهة أخرى بحسب رغبتكم)
  • مزيج من المكسّرات : اللوز والبندق والكاجو والزبيب

ستقولون الآن : وأخيرًا بعض الطعام!

عنوان هذه الوجبة الصباحيّة الخفيفة هو البساطة.
ستكون الموزتان وبعض المكسّرات كافية لتغذية جسمكم وستسدّ جوعكم.
نعم عندما تغذّون جسمكم جيّدًا لا تشعرون بالجوع.
إذا لم تكونوا معتادين على تناول الطعام في الصباح استمرّوا على هذا النحو فهذه عادة جيّدة جدًا.
إذا أعجبتكم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم وأصدقائكم. شكراً لكم !

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More