عندما ننظر إلى شخص بدين تتأثر حاسة الشم لدينا. ولكن كيف ؟

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

هذه الدراسة ليست دعابة للضحك بل هي تظهر تأثير الأفكار السلبية على الأشخاص البدينين. فوفقاً لباحثين من جامعة كاليفورنيا (الولايات المتحدة)، إن رؤية الأشخاص ذوي الوزن الزائد أو البدينين (سواء في الحياة الواقعية أو في الصور) قد تؤثر في حاسة الشم وتعطي شعوراً بوجود رائحة كريهة في حين لا تصدر في الواقع أيّ رائحة عن هذا الشخص.

شعور لا إرادي بالاشمئزاز

في التجربة التي نعرضها عليكم من حلول ذكية ، عرض الباحثون على متطوعين صوراً عديدة لأشخاص نحيلين وبدينين. وطلبوا بعد ذلك من كل مشترك اشتمام رائحة قارورات عديدة تحتوي على روائح مختلفة قبل تقييمها. ولكن لم يخبروهم أن القارورات كلها تتضمن في الواقع الرائحة نفسها.

النتيجة: في معظم الوقت، قيّم الأشخاص الرائحة بأنها مقرفة جداً تماماً بعد رؤية صور الأشخاص ذوي الوزن الزائد في حين وجدوها عذبة عند رؤيتهم لأشخاص نحيلين.

وبحسب الباحثين، قد تنشأ هذه النتائج عن شعور لا إرادي بالقرف بسبب النظرة الدونية إلى الأشخاص البدينين. وقال صاحب هذه الدراسة أنجيلو إنكولينغو رودريغز، “إنها ردات أفعال سلبية لا يدركها الناس، لكنها تزيد من تفاقم مشكلة زيادة الوزن عند مَن يعانيها”.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More