الكمامة: كيف نتجنّب تشكّل البخار على النظّارات؟

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

من يضعون النظّارات يعرفون هذه المشكلة تمام المعرفة. فسرعان ما نجد البخار يغطي زجاج النظّارات عند ممارسة الرياضة أو فتح جلاية الصحون أو عند احتساء شراب ساخن أو عند الخروج من مكان دافئ إلى مكان بارد في الشتاء. وفي أيامنا هذه، زاد ارتداء الكمامة لحماية أنفسنا من جائحة كوفيد-19 الطين بلّة! فالهواء الساخن الذي نزفره أثناء التنفّس يصعد إلى الأعلى بسبب الكمامة، ويؤدي تركّزه على سطح الزجاج البارد إلى تشكّل البخار الشهير على النظّارات… علماً أنّ لمس النظارات أو الوجه في الأماكن العامة غير وارد حالياً إذا ما أردنا أن نتجنّب الإصابة بالفيروس.

إليكم الطرق الناجعة لتجنّب تشكّل البخار على النظّارات لاسيما عند وضع الكمامة.
1.تعديل الكمامة بشكل مناسب قبل الخروج لتجنّب تشكّل البخار على النظارات

من المهم أن نلصق الكمامة جيداً على الوجه لحماية أنفسنا من الفيروس من جهة ولتجنّب تراكم الرطوبة على النظارات من جهة أخرى. ابدأوا أولاً بتعديلها خلف الأذنين لشدّها بشكل أفضل على الوجه. إن لم يكفي هذا لشدّها أو إن تسبب لكم هذا بألم في الأذنين، فاستخدموا مشبكاً أو دبوساً لوصل الأربطة المطاطية ببعضها خلف الرأس، فمن شأن هذا أن يساعد على تثبيت الكمامة جيداً. كما يمكنكم رفعها نحو أعلى الأنف لتثبيتها. احرصوا عند وضع الكمامة على أن تغطي الذقن. يكفي غالباً مع بعض أنواع النظارات أن نضعها فوق الكمامة، فهي قادرة بفعل وزنها على أن تقلّص المساحة التي تسمح بمرور الهواء. أخيراً، إن كانت الكمامة مصنوعة يدوياً من القماش، فيكفي أن نضيف إليها سلكاً من الحديد أو قطعة من النحاس عند القسم الذي يغطي الأنف، فهذا يمنح القماش الشكل اللازم ويمنع ظهور الفراغات.

2. استخدام الصابون أو كريم الحلاقة لتجنّب ظهور البخار

تنجح هذه الحيلة على مرآة الحمام… وعلى النظارات بالطبع! كما أن الصابون بمختلف أنواعه (سائل للجلي، صابون سائل لغسل اليدين، ألواح صابون…) متوفر في منازلنا كلنا! ابدأوا أولاً بوضع القليل من الصابون على زجاجتي النظّارة من الجهتين ثم قوموا بفركه بقطعة قماش صناعي لإزالة الفائض منه. استخدموا قماشاً ناعماً لتجنّب خدش الزجاج الذي سيترك الصابون طبقة حماية عليه تحول دون ظهور البخار. إذا بدا لكم الزجاج ملطّخاً فامسحوه بمنديل ورقي. تختلف طريقة استخدام كريم الحلاقة بعض الشيء. نعمد أولاً إلى وضع طبقة رقيقة من كريم الحلاقة على زجاجتيّ النظارة ثم نشطفهما جيداً بالماء الساخن.

3. منديل ورقي لمنع البخار من المرور من تحت الكمامة والوصول إلى زجاجتيّ النظّارة

خذنا هذه الحيلة من الكليّة الملكية للجرّاحين في انكلترا وهي تقوم ببساطة على طيّ منديل ورقي ووضعه بشكل أفقي بين الوجه وأعلى الكمامة. بهذه الطريقة، لا يسد المنديل الفراغات التي تسمح بمرور البخار وحسب بل يمتصّ أيضاً الرطوبة الناجمة عن عملية التنفّس. بالتالي، فاعلية هذه الحيلة مزدوجة ضد البخار الذي يتكدّس على زجاجتيّ النظارة عند ارتداء كمامة.

4. ضمادة لاصقة

يعرف طلاب الطب هذه الحيلة الصغيرة! يكفي أن نقوم بلصق الناحية العلوية من الكمامة على جسر الأنف بواسطة ضمادة. وبما أنّ الضمادة تلتصق جيداً بالجلد وبما أنها مصنوعة من مادة مقاومة، فهي تسمح ببقاء الكمامة في موضعها على الجلد لساعات. ولا يمكن للبخار أن يتسرّب بالطبع.

5. استخدام بخاخ مضاد للبخار

يعرف سائقو الدراجات النارية هذا البخاخ جيداً ويستخدمونه للقناع الواقي للخوذة، وهو فعّال جداً. يكفي أن نرشّ بعضاً منه ونمسحه بقطعة قماش ناعمة لننعم بالطمأنينة لبعض الوقت. وما من مشكلة في اقفال أبواب إخصائيي النظر في هذه المرحلة إذ من الممكن العثور على هذا المنتج على اإانترنت. إنه الحلّ الأكثر فاعلية إذا كنتم تبحثون عن حماية قصوى لتجنّب تشكّل البخار.

freepik.com

إنما ينبغي أن نذكّركم بأنّ هذا المنتج مصنوع من مواد كيميائية ومكلف أكثر من الصابون أو كريم الحلاقة.
لم نصل بعد إلى مرحلة تُباع فيها النظارات مجهّزةً بنظام لإزالة البخار كما هو الحال مع زجاج السيارات. بالتالي، لا بد من إيجاد حلول أخرى لنحافظ على راحتنا وقدرتنا على الرؤية. وبما أن الكمامة ستصبح الزامية بالتأكيد في وسائل النقل المشترك والأماكن العامة الأخرى، يمكن للحيل التي قدّمناها أن تساعدكم في تجنّب هذا الازعاج.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More