النوم على البطن : ما هو تأثيره على الصحة ؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

العديد من الأشخاص لا يستطيعون النوم إلا وبطنهم على غطاء السرير واليدان تحت الوسادة. لكن انتبهوا، فالنوم على البطن يجعل الظهر ينثني وبسبب آلاماً في أسفل الظهر وفي الفقرات العنقية، حسبما يقول الأخصائي في تقويم العظام د. صامويل هومو.

يشرح الأخصائي أن ” الحفرة التي تتسبب بها هذه الوضعية في الحوض وأسفل الأطراف، تؤدي إلى ” ضغط على مستوى فقرات الظهر، أسفل الظهر والعصعص “.

بالإضافة إلى هذا فالسرير ليس مجهزاً لهذه النوعية من النوم، فلا وجود لحفرة من أجل وضع الوجه في منتصف الوسادة، لهذا تتطلب وضعية النوم على البطن حتماً إدارة الرأس إلى اليمين أو إلى اليسار. هذه الوضعية تضغط على فقرات العنق وتسبب أوجاعاً فيها ويمكن أن تؤدي إلى أوجاع في الرأس عند الإستيقاظ. من جهة أخرى، الذراعان المرفوعتان غالباً إلى الوسادة تجعلهما في وضعية رفع أثقال طوال الليل، ولهذا لا ترتخي الكتفان أبداً وتظلان مشدودتان.

يؤكد الأخصائي أيضاً على أن ” القفص الصدري المضغوط إلى الفراش يمكن في نهاية المطاف أن يتصلب ويؤدي إلى حالة ترقق عظام مبكرة “.

من الآن فصاعداً، يحب أن ننتبه إذن إلى وضعية نومنا. فإذا لم نستطع تغييرها، أصبحنا نفهم لماذا نستيقظ صباحاً متألمين أو متصلبين.

اخترنا لكم

 

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More